منذ أن تحملنا مسؤولية هذا الصرح التربوي الرائد أخذنا بأسباب النجاح ...و بفضل من الله كانت أهدافنا واضحة ورؤيتنا سديدة ورسالتنا سامية ،فتحقق الكثير مما تطلعنا اليه وعملنا لاجل تحقيقه ...و لا يزال أمامنا الكثير من التطلعات التي نخطو نحوها بخطوات واثقة متوائمة مع المستجدات المتلاحقة على الصعيدين الوطني و الدولي  ،فمن برنامج وطني متكامل ..منسجم مع رؤية مجلس أبوظبي للتعليم ، برنامج منفتح على أحدث ما توصل اليه العلم الحديث ومتوائم مع ثقافتنا وثوابت قيمنا ...إلى برامج إضافية وأنشطة منهجية لتعزز كلا البرنامجين و ختاماً ...نستشرف لمستقبلاً رائعاً أفقه السماء و سماؤه الابداع .

سائلين من المولى عز وجل السداد و التوفيق .

 و لكم الشكر

مدير المدرسة